مراجعة لعبة Cyberpunk 2077: مرآة لواقع تأبى قبوله!

 مراجعة لعبة Cyberpunk 2077: مرآة لواقع تأبى قبوله!

في 2012 بدأنا في انتظار اللعبة الأضخم في صناعة الألعاب، إنها لعبة Cyberpunk 2077 العملاقة، لكن مع الوقت بدأ صبرنا في النفاذ، واعتقدنا أن الأمل فُقد بلا عودة. لكن منذ عامين تم بث الحياة فيها من جديد، وأعلن الاستوديو عن فتح باب الطلب المسبق، وها نحن ذا في 2020 أخيرًا نستقبل اللعبة لتكون واحدة من أضخم ألعاب الجيل الجديد، بينما كنا جميعًا نعتقد أنها ستشارك في الجيل القديم، بل وتأخذ لقب لعبة العام في حدث The Game Awards لهذا العام. لكن ما الذي سيتناوله حارس الألعاب في مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 اليوم؟

اليوم سوف نسلط الضوء على أبرز الجوانب التي خرجت اللعبة بها علينا، ولماذا وجد البعض أنها اللعبة التي ستغير مفهوم صناعة الألعاب بالكامل؟ ووجد البعض الآخر أنها سقطة كبيرة للاستوديو وكان لا يجب أن تظهر للنور إلا بعد سنة أخرى على الأقل؟ هذا كله سنتحدث عنه اليوم، استعدوا!

 قبل البدء يطلب منك حارس الألعاب – Gaming Custodian جلب مشروبك المفضل لقراءة سلسة وممتعة

مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 على حارس الألعاب

فكرة اللعبة

لا يوجد أفضل من بدء مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 بالقصة، أليس كذلك؟

اللعبة بالكامل تتحدث عن وهم الحرية، باتت Cyberpunk 2077 المرآة التي لا تريد أن تنظر إليها فتجد حقيقتك التي حاولت لسنين وسنين أن تخفيها: أنت لسة حرًا.

الحرية تعني أن تفعل ما تشاء في حدود القانون، وأيضًا الحرية أن تفكر في ما تشاء في حدود الإنسانية، لكن في نايت سيتي، في عالم هذه اللعبة بالتحديد، أنت لست محكومًا بقانون يعطيك ما يُعرف بـ (الحرية)، وجسدك يسلب منك إنسانيتك بالتدريج. نحن الآن في عام 2077، العام السوداوي والمأساوي بامتياز، العام الذي تحررت فيه نايت سيتي من سطوة العالم لتكون مدينة حرة ظاهريًّا ومكبلة باطنيًّا، والعام الذي سيطرت فيه التكنولوجيا على كل شيء حتى صارت هي عِماد حياة الإنسان (حرفيًّا حياة الإنسان).

مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 - نايت سيتي - حارس الألعاب
مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 – صورة عامة لنايت سيتي.

في العادة التكنولوجيا الحيوية شيء يدفع الطب الآن لإطالة عمر الإنسان، لكن في المستقبل أمست شيئًا يدفع الشركات الرأسمالية لتعديل جسم الإنسان بالآلات، بهدف تكوين إنسان خارق يُعطيهم الدولار خلف الدولار من أجل ترقية أجزاء صغيرة في جسده. وكأنك تلعب بشخصية في لعبة شوتر، ومع الترقي في المستوى تبدأ في ترقية أسلحتك، لكن هذه المرة أنت نفسك السلاح، وربما فقدت إنسانيتك بسبب ذلك.

مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 - نايت سيتي - حارس الألعاب
مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 – مسارات القصة.

القصة تبدأ مع (في) الرجل/السيدة الذي تلعب به، ومعه تبدأ اللعبة باختيار مسلك من ثلاثة: الرحّالة – Nomad أو طفل الشوارع – Street Kid أو رجل الشركات – Corbo. كل مسار ينقلك إلى افتتاحية مختلفة للعبة، لكن في النهاية تصب في نفس القصة التي هي ذاتها في المسارات الثلاثة، بالطبع مع اختلاف بعض العبارات الحوارية في السيناريو، والتي بدورها تنقلك إلى مهمات جانبية ونهايات خاصة ومميزة في اللعبة.

أسلوب اللعب (أهم محاور مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 مجملًا)

في مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 التي نقدمها اليوم نهتم جدًا بطرح رؤية شاملة لأسلوب اللعب، والذي بناء عليه سوف تقرر إذا كنت ستشتريها أم لا. والآن قبل أن نبدأ، دعونا نحرق لكم نهاية الفقرة: أجل، اللعبة تستحق الشراء، لكن ربما ليس الآن.

يرشح لك حارس الألعاب: تحسين أداء لعبة Cyberpunk 2077 بنسبة 30% – طريقة مجربة ومضمونة!

عالم اللعبة ساحر للغاية، بمجرد ركوبك إحدى السيارات وتشغيل أي أغنية على الراديو، سوف تجد نفسك سائرًا في كل شوارع وطرقات نايت سيتي دون أن تشعر بالوقت، سوف تحرق الساعة خلف الساعة فقط وأنت تجري وتقفز من مكان لمكان، لتجد من حولك عصابات تتعارك وقوّات شرطة تحقق وجثث متناثرة هنا وهناك بشكلٍ مرعب، كلها عناصر تسحبك سحبًا إلى داخل العالم، ولن تستطيع الهروب منه بسهولة.

بدائل لعبة سايبر بانك - cyberpunk 2077

بجانب مسار القصة الأصلي (والذي تم صنعه باحترافية شديدة في الواقع)، هناك أيضًا مسارات المهام الجانبية، وهي بديعة إلى أقصى حد. في بعض الأحيان ستجد أن مهمة جانبية بعينها ضرورية لاستكمال القصة، وفي أحيان أخرى سترى أن المهمات الجانبية نفسها ربما أجمل وأغزر في التفاصيل من بعض أحداث القصة الأصلية.

مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 - نايت سيتي - حارس الألعاب - سيلفر هاند
مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 – إحدى مهمات جوني سيلفر هاند.

القصة يمكن أن تُنهيها في 25 ساعة مثلًا، بينما العالم نفسه لكي تشبع منه تمامًا، عليك لعب حوالي 150 ساعة على الأقل، وهذا رقم عملاق بحق. لعبة The Witcher 3 السابقة للاستوديو، كانت فترة اللعب فيها 70 ساعة لاستكشافها بالكامل، هنا الرقم تضاعف مع خريطة Cyberpunk 2077 بالطبع.

يمكن تعديل كل قطعة في جسدك حرفيًّا، لتصير في النهاية الإنسان الخارق الذي تريده، وهذا أمتع جزء في اللعبة، وأهم جزء في مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 التي نغزل خيوطها اليوم. وليس هذا فقط، أيضًا يمكن ترقية الأسلحة نفسها عبر شراء أدوات جانبية لها، أو حتى مزج أسلحة مع بعضها البعض للخروج بأسلحة جديدة تمامًا.

ويمكن أيضًا ربط بعضها مع القطع الآلية في جسدك نفسك، ليصير الأمر أشبه بشريحة Neuralink التي اخترعها إيلون ماسك في الفترة الأخيرة، وكانت طفرة في علم التكنولوجيا الحيوية.

مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 - نايت سيتي - حارس الألعاب - جودي
مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 – جودي.

لكن من الناحية الأخرى المال يمكن الحصول عليه بسهولة شديدة في هذه اللعبة، فبالتالي تصير سهلة إلى أقصى حد مع مرور 15 ساعة فقط في عالم القصة، لذلك ننصح لرفع معدل الصعوبة كلما زاد عدد ساعات اللعب. وعلى ذكر اللعب، الذكاء الاصطناعي من أسوأ ما يكون حقًا. بأي حق بمجرد قتل أحدهم تظهر قوّات الشرطة في ظهرك وبأعداد مهولة لقتلك آنيًّا دون أن تلتقط أنفاسك؟ حتى وإن كنت على أقل مستوى صعوبة؟

يرشح لك حارس الألعاب: قبل تحميل لعبة Cyberpunk 2077 مجانًا .. اقرأ هذا أولًا!

ومع ترك هذا جانبًا، لماذا لا تتصرف الشخصيات وكأنها حيّة فعلًا؟ إن لعبة GTA V التي صدرت منذ سنين وسنين لشخصياتها ردود أفعال مختلفة حسب الموقف والحالة، هنا الشخصيات لا تتحرك أو تركض إلا إذا صوبت عليها، وغير ذلك تبدو وكأنها أصنام منفصمة عن العالم من حولها، إن الأمر محزن فعلًا. انتظرنا طويلًا لتظهر Cyberpunk 2077 للنور، لكن يبدو أن اللعبة تحتاج إلى باتشات تعديلية كثيرًا لجعل العالم حيًّا فعلًا، ويليق بمدى ضخامة وسحر نايت سيتي نفسها.

الجرافيك

هذا أفضل جزء وأسوأ جزء في نفس الوقت باللعبة، وأيضًا في مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 خاصتنا.

الجرافيك عبقري من حيث تفاصيل المباني، السيارات، الأسلحة، التأثيرات البصرية للقتل والحركة والتصويب وغيرها، لكن أيضًا سيء جدًا على صعيد التوافق مع الأجهزة. هذه لعبة جيل جديد، هذا مفهوم تمامًا، ومن الطبيعي أن تسبب مشاكل لكل منصات اللعب، لكن لماذا هي ثقيلة للغاية على أجهزة حاسوب لديها قدرات عملاقة بالفعل؟ لماذا بينش مارك بطاقة رسوميات مثل RTX 3090 يصل إلى 60 إطار في الثانية على دقة 4K بعد عذاب؟

مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 - نايت سيتي - حارس الألعاب - جوني سيلفر هاند
مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 – جوني سيلفر هاند وبانام.

ومقارنة بأصحاب Xbox One و PS4، فأصحاب الحاسوب الشخصي في نعمة فعلًا. أصحاب منصات اللعب المنزلي كانت اللعبة لديهم من أسوأ ما يكون، مليئة بهبوط الإطارات فجأة، بطء مأساوي في تحميل المباني وطبقات الشخصيات، وأيضًا جليتشات ومشاكل برمجية لا حصر لها.

يرشح لك حارس الألعاب: مراجعة لعبة Hell Let Loose: محاكاة واقعية لعالم مرعب!

تم إصدار HOT FIX لأبرز مشاكل اللعبة بعد أيام من صدورها، ووعد الاستوديو بإصدار تعديلات شاملة في الشهور التالية، وبالطبع على مدار سنوات كاملة، فهذا هو حال دائمًا مع أعمال CD PROJEKT RED، الاستوديو البولندي الذي فعل نفس الأمر مع The Witcher 3، وسيفعل نفس الأمر مع Cyberpunk 2077 بدون شك.

بالطبع اللعبة تعمل بجرافيك ممتاز على أجهزة الجيل الجديد من منصات اللعب، وعلى وجه الخصوص جهازيّ Xbox Series X & S، حيث أنهما حققا معدلات سرعة جبّارة على ألعاب أخرى كثيرة، وهي كالتالي على سبيل المعرفة:

  • لعبة CoD: Warzone = إجمالي 16 ثانية على X / 21 ثانية على S.
  • لعبة Red Dead Redemption 2 = إجمالي 52 ثانية على X / دقيقة و35 ثانية على S.
  • لعبة The Outer Worlds = إجمالي 6 ثوان على X / 27 ثانية على S.
  • لعبة Evil Within 2 = إجمالي 33 ثانية على X / 43 ثانية على S.
  • لعبة Sea of Thieves = إجمالي 20 ثانية على X / دقيقة و21 ثانية على S.
  • لعبة Warframe = إجمالي 25 ثانية على X / دقيقة و31 ثانية على S.
  • لعبة AC: Odyssey = إجمالي 30 ثانية على X / دقيقة و7 ثوان على S.
  • لعبة No Man’s Sky = إجمالي دقيقة و27 ثانية على X / دقيقتان و13 ثانية على S.
  • لعبة Destiny 2 = إجمالي 43 ثانية على X / دقيقة و52 ثانية على S.

الصوتيّات

بالطبع لن تكون مراجعة مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 حيّة بدون موسيقى، أليس كذلك؟

اللعبة مليئة بالمقطوعات الموسيقية الممتازة، خصوصًا أنها مصنوعة على وجه التحديد للعبة نفسها، وليست مأخوذة من أرض الواقع أو قام الاستوديو بشراء حقوق نشرها بالفعل من شركات أخرى كما الحال مع ألعاب كثيرة في الصناعة. بمجرد ركوب أي سيارة وتشغيل الراديو على أي أغنية حماسية، ستشعر فعلًا وكأنك تريد حرق المدينة عن بكرة أبيها، تاركًا لا شيء ليكون حيًّا فيها مرة أخرى!

الخلاصة

مراجعة لعبة Cyberpunk 2077 - نايت سيتي - حارس الألعاب

هل أحببتم ما قدمناه في حارس الألعاب Gaming Custodian اليوم؟ شاركونا آرائكم بالتعليقات. ولا تنسوا الاشتراك في حسابنا على تويتر وصفحتنا على فيسبوك لمتابعة كل جديد.

لا تفوت التالي!

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

النسخ مغلق.